الإمارات تثري العالم الإسلامي بـ 5 ملايين كتاب و 2000 مكتبة

image

أطلق حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حملة شهر رمضان المبارك في دولة الإمارات، التي ستستهدف توفير خمسة ملايين كتاب للطلاب المحتاجين في مخيمات اللاجئين إضافة إلى إنشاء 2000 مكتبة حول العالم الإسلامي، ودعم البرامج التعليمية للمؤسسات الإنسانية الإماراتية في الخارج.

ستستمر الحملة من أول أيام الشهر المبارك حتى يوم زايد الإنساني، في 19 رمضان. تحمل الحملة عنوان “أمة تقرأ” ويتشارك في تنظيمها بها جهات حكومية، إعلامية ومجتمعية إماراتية، حيث سيشارك المواطنين بالتبرع عبر شركات الإتصال المحلية إذ سيكلّف الكتاب الواحد عشرة دراهم، وسيقوم الهلال الأحمر الإماراتي ودبي للعطاء أيضا باستقبال التبرعات عبر حساباتهم البنكية، وعبر عشرات الفروع ومحطات جمع التبرعات المنتشرة في الإمارات. وستنظم وزارة التربية والتعليم أيضا فعاليات وأنشطة لحث الطلاب على التبرع لأقرانهم بالكتب، حيث سيتم شحن تبرعات الطلاب لأقرانهم من الأطفال والطلاب في مخيمات اللاجئين خلال شهر رمضان المبارك.

وتشارك وسائل الإعلام المحلية الإماراتية، خاصة مؤسستي»أبوظبي للإعلام«و»دبي للإعلام”، والمجموعة العربية للإعلام، والصحف الوطنية الرئيسة، في حملة رمضان عبر تغطياتها للفعاليات والأنشطة التي تقيمها المؤسسات الحكومية والخاصة الراغبة في المشاركة بالحملة.

وستتوفر طيلة فترة الحملة منصات في مراكز التسوق يتمكن الأفراد من خلالها من التبرع بالمبالغ المالية، وكتابة إهداءات شخصية للأطفال المستفيدين في مخيمات اللاجئين، والدول المحتاجة، بما يعزز مشاعر التعاطف والتعاضد والعطاء.

تعليق واحد

شارك بتعليقك

  1. mary :
    14 فبراير 17, 2:12م

    مرحبا، أنا السيدة ماري BADUA أرملة، وأريد القيام به مبلغ التبرع من $ 3million دولار امريكى، لمساعدة الأيتام والأرامل، وبناء بيت الله والمؤسسات الخيرية في بلدك. لمزيد من التفاصيل، ولست بحاجة ردكم الفوري في هذا عنوان البريد الإلكتروني الخاص بي في (marybadua807@gmail.com) تفضلوا بقبول فائق الاحترام، السيدة ماري BADUA.

    (رد)

شارك بتعليقك